جهينة نيوز
جهينة نيوز
آخر تحديث للصفحة الثلاثاء, 14 آب 2012 الساعة 05:05

"وكالة أنباء النخيل" يسرق مواد وأخبار "جهينة نيوز" ويورّط معه موقع "توب نيوز"..!

جهينة نيوز- خاص: كنا نتمنى ألا يصل موقع "وكالة أنباء النخيل" الإخباري إلى هذا الدرك من الوضاعة الأخلاقية والمهنية التي تأباها الصحافة ويرفضها الصحفيون برمتهم، وبالقدر ذاته كنا نتمنى ألا ندخل في أي سجال مع أحد حول التعاطي مع الأخبار وطريقة وأسلوب نشرها، خاصة وأن تبادل الأخبار والمواد بات مسألة مباحة ومشروعة بين وسائل الإعلام بكافة أنواعها طالما هناك مصداقية في ذكر المصدر الحقيقي. أما وقد بلغ السيل الزبى مع هذا الموقع فإننا مضطرون لأن نفضح سرقاته وصمت القائمين عليه، الذين سطوا فيها على كثير من أخبار ومواد موقعنا "جهينة نيوز".. والمؤسف اليوم أن يورّط هذا الموقع موقعاً آخر في السرقة ذاتها وهو موقع "توب نيوز" الإخباري والذي كان حريّاً بالقائمين عليه أيضاً تقصي المصادر الحقيقية للأخبار التي تبدو خاصة أو تُنسب في متنها إلى مصدر خاص!!. في السابق ومنذ أشهر، راسلنا إدارة موقع "وكالة أنباء النخيل" الإخباري لإبلاغهم بضرورة ذكر مصدر أي مادة أو خبر يأخذونه عن "جهينة نيوز" وإنذارهم في حال تكرار الأمر، وقد تعلّلوا حينذاك بحجج وذرائع نربأ بأنفسنا أن نذكرها اليوم، غير أنها محفوظة في مراسلاتنا. لكن الأمر تكرّر غير مرة بعد ذلك، حتى باتت بعض المواقع والصحف اليومية تأخذ الأخبار والمواد على أنها لـ"وكالة أنباء النخيل" فيما الحقيقة أنها مواد خاصة وحصرية لـ"جهينة نيوز"، سرقها "وكالة أنباء النخيل" بعد أن أسقط عنها المصدر الحقيقي ونسبها لنفسه، وورّط معه في بعض السرقات: جريدة الديار اللبنانية، ووكالة فارس للأنباء، وموقع دنيا الوطن، واليوم يورط "توب نيوز" وسواه. والحادثة الأخيرة باختصار.. أن موقعنا "جهينة نيوز" نشر بتاريخ 12-8-2012 مادة كتبها المحرّر السياسي في الموقع تحت عنوان: "قطر تدفع لمرسي ثمن إغلاق أنفاق غزة مالاً غير مقبوض..!"، وبعد ساعات سرقها "وكالة أنباء النخيل" بعد أن حذف كل مايتعلّق بكاتب المادة أو مصدرها، وأبقى العنوان وحتى علامات الترقيم والصورة كما هي، لنفاجأ بالأمس أن موقع "توب نيوز" قد نشر المادة المذكورة كاملة منسوبة لـ"وكالة أخبار النخيل"؟!!. ولأن القارئ الحصيف الذي يتابع المواقع الإلكترونية الإخبارية وغيرها، لا يمكن أن يتذاكى عليه أحدٌ أياً كان فإننا نضعه الآن حَكَماً إزاء هذه الممارسات المدانة مهنياً وأخلاقياً، وليكون شاهداً على أننا أنذرنا موقع "وكالة أنباء النخيل" وسواه، واكتفينا فقط بالكتابة عن هذه الظاهرة المخزية، فيما نحتفظ في الأيام القادمة بحقنا باللجوء إلى وسائل أخرى تردع وتحدّ من مثل هذه السرقات وتمنع عن "جهينة نيوز" الوضاعة التي يظنها البعض ذكاء وشطارة محصورة بهم. رابط مقال "جهينة نيوز" المسروق: http://www.jpnews-sy.com/ar/news.php?id=44396  

تواصلوا معنا على :